Powered by ZigaForm version 3.8

منصات تصميم تطبيقات الهواتف الذكية : React Native و Xamarin

منصات تصميم تطبيقات الجوال

أظهرت آخر الإحصائيات أن أكثر من 36% من سكان العالم يستخدمون الهواتف الذكية. لقد أصبحنا اليوم بحاجة إلى تصميم تطبيقات الهواتف الذكية أكثر من أي وقت مضى. إذ عزفت الشركات عن تطوير وتمويل المواقع الإلكترونية. وأصبحت ترى في تطبيقات الهواتف الذكية السبيل الأمثل  للوصول إلى أسواقها المستهدفة.

في الحقيقة، لقد ساهمت تطبيقات الهواتف الذكية في تعزيز التجارة الإلكترونية وزيادة المبيعات في المنتجات المختلفة. لكن هذه المزايا الكبيرة يقابلها دائما ارتفاع في تكلفة تصميم التطبيقات. لا سيما وأن الأمر كان يتطلب تطوير التطبيق لكل نظام تشغيل على حدة(Android، iOS، Windows). لكن العملية أصبحت أكثر سهولة وسلاسة مع قدوم منصات تطوير التطبيقات المختلطة: React Native و Xamarin.

لقد سهلت هذه الأدوات مهمة مطوري التطبيقات بشكل كبير. فهي لا تقتصر على تخفيض التكاليف المالية للتطوير وحسب. بل تسرع زمن التطوير وتختصره بصفة ملحوظة.

إن الهدف الأساسي لهذه المنصات المختلطة لتطوير التطبيقات هو تمكين المبرمجين من تصميم تطبيقات ملائمة لجميع أنظمة التشغيل دون الحاجة إلى تطوير تطبيقات android بشكل مستقل عن تطبيقات iOS. ولكنها تختلف في الكثير من الخصائص والوظائف. سنعقد في هذا المقال مقارنة بين منصتي React Native وXamarin ونبين نقاط الإختلاف بينهما حتى نسهل على شركات تطوير التطبيقات عملية اختيار منصة التطوير المناسبة.

منصة React Native

أطلقت فيسبوك منصة React Native سنة 2015. وقد أثار اطلاقها ضجة كبيرة في سوق صناعة تطبيقات الهواتف الذكية على الرغم من وجود العديد من المنصات المختلطة الأخرى التي سبقتها مثل منصة Xamarin. ويعود الفضل في ذلك إلى لغة البرمجة المعتمدة في React Native: لغة JavaScript. فهي لغة البرمجة المفضلة لدى المطورين. إنها أيضا أداة مجانية. هذه الأسباب جعلتها تلاقي رواجا كبيرا لدى مجتمع المبرمجين.

تسمح لك هذه المنصة ببرمجة تطبيق واحد قادر على العمل على أجهزة Android وiOS  في نفس الوقت. إذ تؤمن لغة البرمجة JavaScript تطوير هذه التطبيقات الهجينة. كما توفر React Native ميزة المعاينة الفورية للتغييرات أثناء برمجة التطبيق.

استخدمت هذه المنصة في تصميم تطبيقات مشهورة مثل: Airbnb، UberEtas، Bloomberg، Facebook Ads Manager وغيرها.

مدعومة من طرف مجتمع المطورين

سعى مطورو تطبيقات الهواتف الذكية لإيجاد منصة بديلة تقدم بيئة تفاعلية متطورة وقادرة على تصميم تطبيقات مختلطة بسرعة وسلاسة. فكانت منصة React Native ثمرة هذا المجهود. وقد تواصل دعم المطورين لهذه المنصة بعد إنطلاقها من خلال تبادل ومشاركة الخبرات والمعلومات في المنتديات البرمجية وغيرها.

تكلفة التطوير المنخفضة وخاصية إعادة استخدام الأكواد

تمكن React Native المطورين من استخدام نفس الأكواد البرمجية لكل من Android و iOS.  تساعد هذه الخاصية على خفض زمن التطوير وبالتالي تصبح تكاليف التطوير مقبولة وفعالة. وقد أظهرت آخر الدراسات أن 90% من الأكواد البرمجية المستعملة في منصة React Native قابلة للإستخدام في Android وiOS وأن كانت تحتاج إلى بعض التغييرات الطفيفة أحيانا.

خاصية المعاينة الفورية للتغييرات

تعمل React Native على تصميم تطبيقات الهواتف الذكية المختلطة بشكل فعال ومبتكر. فهي توفر خاصية “live reload” التي تسمح لك بمعاينة أحدث التغييرات التي أجريتها على كود التطبيق بصفة آنية وفورية. فإذا كان لديك نافذتان على شاشة جهازك، واحدة تحمل كود التطبيق والأخرى تظهر شاشة الهاتف الذي يطبق عليه الكود، فيمكنك رؤية التغييرات التي تجريها في النافذة الأولى في الوقت الفعلي.

قوة الأداء

تتميز React Native بأدائها الفعال مع جميع أنواع الأجهزة المحمولة. فهي تعتمد على (Graphics Processing Unit)، على عكس المنصات الأخرى التي تستخدم Central Processing Unit.

تصميم وحدوي Modular Design

إنها بنية وحدوية (متكونة من وحدات) وبسيطة. تمكن واجهات المنصة المطورين من العمل على مشاريع سابقة بشكل سهل وسلس. وهذا ما يتيح للمطورين إنشاء وتحديث وترقية تطبيقات الويب بشكل سريع وبسيط. علاوة على ذلك ، تمكن هذه المنصة مختبري التطبيقات testers من فهم منطق البرمجة في وقت قصير، ومن ثم بناء وضعيات اختبار فعالة. كل هذا يؤدي إلى توفير الوقت والوقت عامل مهم وأساسي بالنسبة للمستثمرين وأصحاب الأعمال.

منصة Xamarin

يرجع تاريخ اصدار Xamarin إلى عام 2011. وقد تم إطلاقها لحل بعض مشاكل تصميم تطبيقات الأجهزة الذكية. ثم استولت عليها شركة Microsoft في 2016.

على خلاف React Native، تستخدم منصة Xamarin لغة البرمجة  #C لبرمجة واجهات الإستخدام.

إنها منصة مفتوحة المصدر. وهي من أكثر منصات تطوير التطبيقات المختلطة إطلاقا للتحديثات والإختبارات.

تشمل قائمة التطبيقات الشهيرة التي طورت باستخدام منصة Xamarin: تطبيق البنك الدولي ، Olo ، Storyo ، وغيرها …

كود موحد لجميع أنواع أنظمة التشغيل

يتيح لك Xamarin إعادة استخدام ما يصل إلى 96% من الكود البرمجي. إذ يستخدم #C و Net framework. في تصميم تطبيقات Android و iOS. في الحقيقة، لا تحتاج إلى التبديل بين بيئات التطوير: بحيث يمكن بناء جميع التطبيقات في Visual Studio.

واجهات استخدام شبه أصلية

باستخدام Xamarin، يمكنك إنشاء تجربة مستخدم خالية من الأخطاء وذلك بفضل أدوات وعناصر واجهة المستخدم الخاصة بالمنصة. إذ يمكنك استخدام أداة Xamarin.Forms في تصميم تطبيقات متوافقة مع جميع أنظمة تشغيل الأجهزة الذكية :Android، iOS و Windows. ومن ثم يتم تحويل  واجهات استخدام التطبيق إلى مكونات واجهات خاصة بنظام التشغيل الأصلي في زمن التشغيل. كما يسرع استخدام أداة Xamarin.Forms عملية تطوير التطبيقات بشكل كبير وهي ميزة مهمة بالنسبة للمستثمرين. يمكنك أيضا تخصيص واجهات استخدام التطبيق بشكل مكثف عن طريق الاستفادة من Xamarin.iOS و Xamarin.Androi.

الدعم الكامل لجميع الأجهزة Offers full hardware support

توفر منصة Xamarin تطبيقات ذات ميزات شبه أصلية مثل ميزة توفير حلول لمشكلات توافق الأجهزة. تؤمن المنصات هذه الميزات بفضل استخدامها للإضافات Plugins و APIs الخاصة بنظام التشغيل الأساسي وبالتواصل مع المكتبات الأصلية. وهذا ما ينتج في النهاية تطبيقات هجينة ولكن بميزات قريبة جدا من الأصلية ويتم كل هذا بتكاليف تشغيل أقل.

مفتوحة المصدر

بعد الاستحواذ عليها، تغيرت سياسات ترخيص منصة Xamarin بشكل كبير. لقد أصبحت Xamarin SDK تقنية مفتوحة المصدر ، وتم توفيرها لجميع الشركات بموجب ترخيص معهد Massachusetts للتكنولوجيا، وذلك كجزء من Visual Studio. بعد التخلص من تكلفة التراخيص، نمت منصة Xamarinبشكل كبير. وبفضل استحواذ Microsoft عليها والدعم الذي تحصل عليه من قبل Red Hat وJetBrains وUnity و Net Foundation. ، اكتسبت  Xamarin سمعة كبيرة باعتبارها تكنولوجيا تطوير قوية وموثوقة.

صيانة سهلة وبسيطة

تتيح منصة Xamarin للتطبيقات متعددة أنظمة التشغيل cross-platform app القيام بعمليات التحديث والصيانة بشكل سهل وبسيط. إذ لا تتطلب عملية تحديث تطبيق ما سوى نشر التحديث في ملف شيفرة المصدر source file ومن ثم يتم تطبيقه بشكل آلي على التطبيق بنسختيه Android و iOS. وهذا لا ينطبق  إلا على التطبيقات التي تستخدم Xamarin.Forms و business logic والأكواد المشتركة. علاوة على أنها تساعد على ربح المال والوقت، فإن منصة Xamarin تمكن أصحاب التطبيقات من تحديث تطبيقاتهم باستمرار وبكل سهولة ويسر.

مقارنة بين Xamarin و React Native

والآن بعد أن عرفنا الفرق الأساسي بين React Native و Xamarin ، فلنلقِ نظرة على المزايا التي تمكن المطورين وأصحاب الشركات من الإختيار بين المنصتين.

أنظمة التشغيل المدعومة
منصات تصميم تطبيقات الجوال React Native و Xamarinالحصة السوقية
  • React Native

أخذ استخدام منصة React Native منحى تصاعديا وشهد نموا متسارعا. فقد انتقلت من شركة صغيرة ناشئة إلى شركة ضمن قائمة Fortune 500. وتضم قائمة المؤسسات العريقة التي تستخدم منصة React Native كل من Frontline Recruitment Group و Guardian و Lazada و Science Direct وغيرها. من الأسماء المعروفة الأخرى التي اعتمدت على هذه المنصة نذكر: Facebook و Tesla و Skype و Walmart وغيرها.

  • Xamarin

تعد منصة Xamarin المدعومة من Microsoft الخيار التكنولوجي المعتمد من قبل أكثر من 15 ألف شركة. فهي توفر العديد من الخدمات الحصرية: تطوير التطبيقات المتعددة أنظمة التشغيل، إعادة استخدام الأكواد، اختبار وتصحيح التطبيقات وتدعم اختبار ecosystem. في الحقيقة، لقد تم تطوير العديد من التطبيقات الشهيرة باستخدام منصة Xamarin مثل  World Bank، Storyo، Just Giving وغيرها.

أيهما أفضل : متساويتان

التحويل البرمجي code compilation
  • React Native          

لا يمكن تطبيق التحويل البرمجي Just-in-time compilation، الذي يعمل على تحويل شيفرة المصدر أو bytecode إلى الكود الأصلي في زمن التشغيل، على تطبيقات iOS. إلا أن هذه التقنية ذاتها هي التي تمكننا من تحويل شيفرة المصدر إلى كود Android وبالتالي الحصول على تطبيقات Android بسرعة كبيرة.

  • Xamarin

لا يمكن اعتماد Just-in-time compilation لتحويل شيفرة المصدر الهجينة إلى كود قابل للتشغيل على نظام iOS. لذلك تعتمد منصة Xamarin على تقنية Ahead-of-time لإنتاج تطبيقات iOS. في حين تستخدم Just-in-time compilation لتحويل شيفرة المصدر المشتركة إلى تطبيق Android.

أيهما أفضل: Xamarin

بيئة التطوير
  • React Native          

نحتاج إلى نشر React Native في بيئة تطوير متكاملة IDE حتى نتمكن من تطوير التطبيقات من خلالها. وتعد Expo الخيار الأفضل لتطوير واختبار التطبيقات باستخدام React Native. إلا أنها لا تدعم كل ميزات المنصة.

  • Xamarin

على الرغم من احتياجك إلى بيئة تطوير منفصلة، إلا أن Xamarin تعد الأفضل والأقوى. إذ يمكنك أن تبرمج تطبيق iOS على Windows  ومن ثم تقوم بتحويله إلى الشيفرة الأصلية compile باستخدام نظام تشغيل MAC.

أيهما أفضل: Xamarin

التوثيق
  • React Native

كمية الوثائق المتاحة حول تطوير التطبيقات باستخدام React Native جيدة جدا. وهي  دقيقة وموجزة ومفيدة. في الحقيقة، الوثائق والمعلومات المتعلقة بReact Native كاملة وقيمة ومنظمة للغاية.

  • Xamarin

على الرغم من أن الوثائق المتاحة في المنصتين متقاربة من حيث الكمية والجودة. إلا أن الوثائق المتوفرة حول تطوير التطبيقات باستخدام Xamarin لاتزال ناقصة وتحتاج إلى تحسين وتطوير.

أيهما أفضل: React Native

التوفر والإتاحة بشكل مجاني
  • React Native

حزمة برمجية مفتوحة المصدر ومتاحة بشكل مجاني لتطوير تطبيقات هجينة موافقة لأنظمة تشغيل Android و iOS.

  • Xamarin

يوفر الإصدار المجاني من Xamarin موارد وميزات محدودة ، خاصةً عندما يتعلق الأمر بتطوير تطبيقات متطورة وخاصة بالشركات enterprise-grade. في هذه الحالة، سوف تحتاج إلى دفع ثمن الإصدار الخاص بالشركات.

أيهما أفضل: React Native

دعم مجتمع المطورين
  • React Native

لاتزال React Native منصة جديدة وشابة. ورغم أنها تحظى بدعم لا بأس به من المطورين، إلا أن افتقار أغلبهم إلى المعرفة العميقة يشكل تحديا كبيرا في بعض الأحيان.

  • Xamarin

تحظى بدعم كبير وقوي من مجتمع المطورين. إذ يمكن للمبرمجين الذي يستخدمون منصة Xamarin أن يجدوا مساعدة كبيرة على مواقع الويب والمنتديات ومجموعات المطورين المنتشرة على الويب.

أيهما أفضل : Xamarin

الحزمة البرمجية
  • React Native

تستخدم تقنية تدفق البيانات في اتجاه واحد one-way data flow. إذا كنت من المبرمجين المتمرسين في استخدام لغة JavaScript وملمّا بآخر تحديثاتها، فإنك لن تجد صعوبة في التعامل مع React Native.

  • Xamarin

تعتمد نموذج view–viewmodel المعروف اختصارا باسم MVVM style. لذلك، إذا كنت حاذقا في برمجة ASP.NET MVC و Web Forms أو MV* ، فإنك حتما ستكون مميزا في تصميم تطبيقات الهواتف باستخدام Xamarin.

أيهما أفضل: متساويتان

المكونات الجاهزة للإستخدام
  • React Native

كل المكونات الجاهزة متاحة ومتوفرة في مكان واحد ومصحوبة بالكثير من الوثائق الموضّحة والمفسرة.

  • Xamarin

المكونات الجاهزة متوفرة في مكانين مختلفين: component store و NuGet

أيهما أفضل: React Native.

الأداء
  • React Native

لا تدعم mode 64 bit في Android. كما تظهر نتائج سيئة للغاية مع نظام تشغيل iOS في حال عدم تشغيل خيار البرمجة السريعة fastest code. ويتم استخدام أحزمة برمجية مخصصة لتصميم واجهات استخدام التطبيقات والتي بدورها تستخدم  fast native widgets.

  • Xamarin

تسمح بتشغيل خيار البرمجة السريعة fastest code في كل من Android و iOS. وتدعم mode 64 bit بشكل كامل. كما توفر أدوات سريعة لتصميم واجهات استخدام شبه أصلية.

أيهما أفضل: Xamarin

المهارات اللازمة
  • React Native

دراية جيدة بلغة البرمجة JavaScript.

  • Xamarin

معرفة متميزة في #C.

رغم أن منصة Xamarin تبدو متفوقة على منصة React Native بشكل ملحوظ، فإن المفاضلة بين المنصتين تتوقف في كثير من الأحيان على مدى توفر المطورين والخبرات والمهارات التي يتمتعون بها. ففي حال كان المطورون على دراية جيدة بلغة البرمجة JavaScript، يصبح اعتماد Xamarin اختيارا خاطئا وغير مفيد والعكس صحيح. في الحقيقة، إن الحصة السوقية و الأداء والميزات التي تتمتع بها كلتا المنصتين تبدو جديرة بالثناء. لذلك فإن الخيار النهائي يعتمد بشكل كبير على الموارد المتاحة لأصحاب الشركات والمستثمرين.

أكتب تعليق