مراحل تسويق المحتوى المرئي: من التخطيط إلى الانتشار

إعداد karizma تكنولوجيا لا توجد تعليقات على مراحل تسويق المحتوى المرئي: من التخطيط إلى الانتشار

قطر الخليج الإمارات السعودية تسويق ماركيتينج ماركيتينغ محتوى فيديو محتوى مرئي

ينقسم تسويق محتوى الفيديو إلى ثلاث خطوات أساسية. وإذا غابت واحدة من هذه الخطوات، تصبح عملية تسويق محتوى الفيديو غير مكتملة وأقل فعالية. للحصول على أفضل النتائج يجب التخطيط للمراحل الثلاث في وقت واحد، قبل وقت طويل من البدء بـ”إطلاق النار”.

1- الاستراتيجيا

يبدأ أي تسلسل مخروطي لتسويق محتوى الفيديو بـ التخطيط والبحث المتعمقين. ينطلق هذا برسم معالم المشروع وعلامته التجارية ووضع الأهداف من تسويق محتوى الفيديو.

حدد ما تريد تحقيقه وحدد عرض المبيعات الحصري/USP الذي ستحتاج إلى الوصول إليه عبر محتوى الفيديو.

بعد ذلك، تأتي إحصائيات الفئة المستهدفة. لا يمكن إنشاء محتوى فيديو مفيد لجمهورك دون تحديد الفئة المستهدفة وما يهمها وما هي مشاكلها، وذلك باستخدام البيانات النوعية التي يتم جمعها من المقابلات والدراسات الاستقصائية. فتقسيم الجمهور إلى شخصيات تسويقية أو مشترين يتيح إمكانية إنشاء محتوى مناسب أكثر يتلاءم مع رغباتهم وحاجاتهم المحددة.

ثم يجب البحث في ما يخص المنافسين ومحتوى الفيديو الموجود في المجال أو في السوق للاطلاع على الثغرات والفرص المتاحة التي يمكن الاستفادة منها، وكيف يجب موضعة مقاطع الفيديو لضمان تقديم منتج فريد.

بناء على كل هذا البحث، يجب إنشاء مخروط تسويق يعرض أنواع محتوى الفيديو التي سيتم استخدامها في كل مرحلة. يجب أن تتضمن خطة تسويق المحتوى كيفية ربط مقاطع الفيديو بالجمهور المستهدف والفجوات الخارجية أو الداخلية الموجودة في المحتوى للعمل على استهدافها.

العمل على إعداد خطة منفصلة للتوزيع أفضل طريقة لاستخدام محتوى الفيديو ومشاركته ونشره للجمهور المعني. هنا، تضمين القنوات المملوكة والمدفوعة والمكتسبة التي يقضي فيها الجمهور وقته ضروري.

التسويق والمحتوى المرئي

2- الإنتاج

الخطوة التالية هي إنتاج فيديو فعّال بغض النظر عن قرارك بالقيام بهذا بنفسك أو عن طريق متعاقد حرّ (Freelancer) أو شركة تقدّم هذه الخدمة. والأفضل طبعا هو إسناد هذه العملية لمحترفين، وذلك للتأكد من أنّ عملية الإنتاج تجري بكفاءة لتوفير الوقت والموارد والخروج بأفضل مردود مقابل ما أنفقته.

في المقابل، يجب أن يُمنح المبدعون الوقت الكافي والحرية للخروج بعمل ممتاز يتوافق مع الجمهور الذي اخترته ويتماشى مع نتائج بحثك في ما يخص المنافسين. وهذا يتضمن إيجاد أساليب إبداعية لتحويل هذه المعلومات والرؤى حول الجمهور إلى تعبير فني يخلق الانطباعات والأفكار والتفاعل المرجو لدى الأشخاص المعنيين.  يمكّن التخطيط المسبق لمحتوى الفيديو، في مرحلة الاستراتيجيا، من الحصول على محتوى بكفاءة وفعالية أكبر. الأمر مشابه لما يحصل في كل نواحي الحياة:

التخطيط مسبقا يوفّر الكثير من الوقت والمال على المدى الطويل. والأهمّ من هذا، يمهّد الطريق لتحقيق النجاح.

3- التسويق:

بعد صناعة المحتوى المرئي، نحتاج إلى تنفيذ خطّة التسويق والتوزيع. وكأي جزء آخر من خطوات تسويق المحتوى، لا ينجح الفيديو إلا إذا كان الجمهور المستهدف يشاهده ويتفاعل معه بالطريقة التي تريدها. ولن تعمل استراتيجيا تسويق محتوى الفيديو ككلّ ما لم يترابط كل جزء من محتوى الفيديو لتكوين مخروط تسويقي متماسك يأخذ المهتمين من الإدراك إلى الدراسة ثم اتخاذ القرار. لهذا، فالالتزام بخطة العمل مهم.

انشر كل مقطع فيديو عبر القنوات المناسبة للجمهور المستهدف وتموقع المشترين، استنادا إلى الأهداف التي حددت سلفا.

يتبع تسويق الفيديو نفس القواعد العامة كأيّ نوع آخر من التسويق، ولكن قد تكون هناك قنوات وقواعد وممارسات أفضل غير معروفة. في هذه الحالة يوجد خياران:

تعلّم بسرعة، أو كلّف مسوّقين (مثلنا!) للمساعدة في تسويق محتوى الفيديو الخاص بك..

الجزء 1: التسويق والمحتوى المرئي

الجزء 3: كيف تضمن نجاح تسويق الفيديو؟

المصدر

  • شارك

اترك التعليق